المنطقة الشرقية

أميرِ الشرقية يُدشِّن مهرجان تمور الأحساء المُصنّعة 2023


المناطق_واس

أشادَ صاحبُ السموِّ الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز، أمير المنطقة الشرقية، بالنجاحات المتوالية التي حققها مهرجان تمور الأحساء المُصنّعة ، مؤكداً على أن تعزيز المستهدفات الرامية إلى تحويل التمور من منتج زراعي شعبي إلى منتج اقتصادي واستثماري يسجل للأحساء والمملكة بشكل عام، وله أثر على الناتج المحلي الإجمالي، في ظل دعم وتوجيهات حكومتنا الرشيدة حفظها الله.

وأضاف سموُّه: مهرجان تسويق تمور الأحساء المُصنّعة من شأنه أن يدعم المجالات الاقتصادية والتسويقية للتمور، وله أثر في تنمية القطاع السياحي للأحساء،خاصة أنها بدأت تأخذ مكانتها المستحقة في هذا المجال.
جاء ذلك خلال تدشين سموِّه، مهرجان تسويق تمور الأحساء المُصنّعة “ويا التمر أحلى 2023” الذي تنظِّمه أمانة الأحساء بالتعاون مع هيئة تطوير المنطقة الشرقية وغرفة الأحساء في ( قلعة أمانة الأحساء التراثية)، بحضور صاحبِ السموِّ الملكي الأمير سعود بن طلال بن بدر، محافظ الأحساء .

بدوره، أعرب أمين الأحساء المهندس عصام الملا، عن شكره وتقديره للرعاية الكريمة للمهرجان من سموِّ أميرِ المنطقة الشرقية ، في ظل متابعة وتوجيهات سموِّ محافظ الأحساء ، وصولاً إلى تحقيق أهداف المهرجان بتعزيز الجودة التسويقية والتنافسية للتمور .

وأشار الملا إلى أن الأمانة وتكاملاً مع شركائها سعت إلى تعزيز التطلعات الهادفة إلى دعم الجانب التسويقي لتمور الأحساء،وذلك من خلال مهرجان تسويق تمور الأحساء المصنّعة “ويّا التمر أحلى 2023” في نسخته الثامنة ، وسط تنافسية إيجابية من شأنها تحقيق النمو في الإنتاج الكمي والنوعي للتمور وصناعاتها التحويلية ، خاصةً أن المهرجان يمثِّل عاملَ جذب لأعداد متنامية لزائريه من موسم لآخر.

ولفت أمين الأحساء النظر إلى إقامة فعاليات متعددة تحاكي مجالات الاهتمام بالنخلة والتمور بأساليب تشويقية وتوعوية وتربوية هادفة في المهرجان،الذي سيشهد مشاركة نحو 40 حرفةً يدويةً عُرفت بها الأحساء،كما ستُقدَّم فلكلورات الفنون الشعبية ، إضافةً إلى تخصيص نقاط لعربات الطعام في موقع المهرجان، وتأمين مواقف للمركبات تستوعب أكثر من 8 آلاف مركبة في عدد من المواقع المحيطة بمقر المهرجان.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى