أخبار العالم

واشنطن وعواصم أوروبية تطالب بمحاسبة الأسد


واشنطن وعواصم أوروبية تطالب بمحاسبة الأسد


السبت – 26 شعبان 1444 هـ – 18 مارس 2023 مـ رقم العدد [
16181]

واشنطن: «الشرق الأوسط»

أحيت فرنسا وألمانيا وبريطانيا والولايات المتحدة، الخميس، ذكرى مرور 12 عاماً على الانتفاضة السورية بتوجيه نداء مشترك لمحاسبة نظام الرئيس السوري بشار الأسد على فظائع ارتكبها.
وشدّدت الدول الأربع على أنها لن تطبّع العلاقات مع حكومة الأسد، ولن تموّل إعادة الإعمار في البلاد «إلى أن يتم إحراز تقدّم حقيقي ومستدام نحو حل سياسي».
تشهد سوريا نزاعاً دامياً منذ 2011 تسبب بمقتل حوالي نصف مليون شخص، وألحق دماراً هائلاً بالبنى التحتيّة، وأدّى إلى تهجير ملايين السكّان داخل البلاد وخارجها.
وجاء الزلزال الذي ضرب في السادس من فبراير (شباط) تركيا وسوريا ليفاقم المأساة، إذ أودى بحياة عشرة آلاف شخص في الأراضي السورية.
وجاء في البيان، «نواصل التزامنا دعم المجتمع المدني السوري وإنهاء انتهاكات حقوق الإنسان والانتهاكات التي عانى منها الشعب السوري – من نظام الأسد وغيره – قبل وقوع الزلازل بفترة طويلة».
وتابعت الدول الأربع في بيانها: «يجب على المجتمع الدولي العمل معاً لمحاسبة نظام الأسد وجميع مرتكبي الانتهاكات والفظائع».
وأضاف البيان: «أوجد النزاع المستمر بيئة ملائمة» لأنشطة الإرهابيين ومهربي المخدرات، ما «يفاقم المخاطر التي تتهدد الاستقرار الإقليمي».



أميركا


أوروبا


النظام السوري



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى