الصفحة الأمامية

اخماد حريق صغير في مبنى وزارة الدفاع الروسية في موسكو – وكالات

صحيفة حائل الإخبارية- متابعات:

قال مبعوث مانيلا في الرباط ، الأربعاء ، إن الفلبين تتطلع إلى إبرام اتفاق تعاون عمالي مع المغرب ، في الوقت الذي يعمل فيه المسؤولون على تعزيز الفرص للمهنيين الفلبينيين.

يعيش حوالي 4600 فلبيني في المغرب ، حيث يعمل أكثر من نصفهم كعاملين في الخدمة المنزلية بينما يكسب آخرون لقمة العيش من العمل في صالونات التجميل وصناعة الإلكترونيات.

وقالت ليزلي باجا ، سفيرة مانيلا في المغرب ، بما أن الفلبين والمغرب “من دعاة الهجرة الأقوياء” ، فإن البلدين يناقشان سبل تعزيز تعاونهما في العمل.

وقال باجا لصحيفة عرب نيوز: “كلانا مهتم بحماية حقوق العمال وأي تعاون في هذا المجال يمكن أن يؤدي إلى أي اتفاق محتمل”.

على الرغم من أن المناقشات الرسمية لم تبدأ بعد ، إلا أن السفارة تنسق مع وزارة العمال المهاجرين في الفلبين لبدء اتفاق في غضون العام ، ومن المتوقع أن تكون الصفقة الأولى بمثابة مذكرة تفاهم.

وأضاف باجا: “هذه مسودة مذكرة تفاهم ، وليست اتفاقية BLA كاملة [bilateral labor agreement]. المغرب يعتبر هذا كخطوة أولى نحو اتفاق كامل. وهي تسعى إلى التعاون في العمل والتوظيف والتدريب المهني “.

ومن المتوقع أن توسع الصفقة المشاركة بين وكالتي العمل في البلدين ، وتمهد الطريق لاتفاقيات مستقبلية ، بما في ذلك موضوع توظيف مهنيين فلبينيين.

قال باجا: “لقد أشاروا مؤخرًا إلى الحاجة إلى المتخصصين في الرعاية الصحية مثل الممرضات.”

هناك طلب كبير على الممرضات الفلبينيات اللواتي يجيدن اللغة الإنجليزية في الخارج ، ويشكلن جزءًا كبيرًا من القوى العاملة في مجال الرعاية الصحية في العديد من البلدان مثل كندا والولايات المتحدة.

تعززت العلاقات بين الفلبين والمغرب منذ أعادت مانيلا فتح سفارتها في الرباط العام الماضي. تم إغلاق البعثة منذ حوالي ثلاثة عقود بسبب قيود الميزانية.

انخرط البلدان بشكل أوثق مع اقتراب الذكرى الخمسين للعلاقات الدبلوماسية بينهما ، في عام 2025.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى